الأربعاء، 17 فبراير، 2010

ابوي العود








يا محلى قعداته و سواليفه حجياته الي يحجيها ، ابوي العود لين يضحك تضحك داخلي احلامي تذكرني بذيج الليالي لين يجمعنا و يحطنا بين اياديه و يبدي يحازينا و احنا نترقب الزوارة لجل نركض نظمه و بعد الظمه نطمع في سواليفه حجياته عن الغوص و السفر و شلون كانوا على قلب واحد كل منهم يساعد الثاني



يبدي يقول زوور بن زرزور و احنا نكمل وراه الي عمره ما جذب و لا حلف زوور ذبح بقة و ترس سبع اجدور و خلا اللحوم و الشحوم على الصواني تدور يا سامعسن صلوا على النبي اللهم صلي و سلم عليه



"كاان يامكان في قديم الزمان ... كان في ملك حكيم يعيش بذيك القرية الفقييرة الي حاشها ذاك الاهوب و يبس كل اراضيها لين ما ضل فيها و لا قطرة ماي الا ذاك الجليب بس ذاك الجليب مسحور كل من يشرب منه يصير مجنون و اهل القرية كلهم يدرون بهالسالفة بس و انا ابوكم العطش ذبح اهل القرية و خلاهم بحيرة نموت من العطش و لا نشرب من ذاك الجليب ، ما اقدرو ينطرون و لا لحظة و لا و اهم مجبلين يركضون و يركضون و الملك يحاول يمنعهم بس وين يمنعهم و اهم شكثرهم و اهو بروحه عاد قاموا و اشربوا ليما ارتوا بعدها صار كلهم مجانين الا الملك الحكيم فقرروا ان يذبحونه لان يختلف عنهم ففكر هالملك و راح يركض بسرعة يشرب من الجليب و صار حال من حال اهل القرية و ظلو يشربون من ذاك الجليب لين ما الله اخذ امانتهم و خلصت ملصت "

كانت حزاوي لنا وايد بس حبيت هذي الحزايه وايد لان كان فعلا ملك حكيم حب اهل قريته و اختار ان يظل معاهم و ما هاجر و راح لبلاد ثانية !!

و احنا نطمع بالحزاوي اكثر و اكثر



فظل يقص علينا و حازينا و علمنا من حجي اول مثل

لاهوب = الحر الشديد

جليب = بئر

ششمه = نظارة

سحتي = البرد القارص

حجي = كلام

عتيج = قديم

زحير = شي ينوكل او ينشرب مو زين

تكفخ = ظرب

لوتي = الي يلعب على الحبلين او بويهين

جمبازي = الشخص المتلاعب غير اهل لثقة

شقردي = الشخص النشيط

متليش= مرهق

طاقته البوهة = الشخص المتعجب

همبة = ثمرة المانجو

عرموط = كمثرى

لغوة = كلام غير نافع

مشبص = ماسك بقوة

الميوا = الفاكه



اييييه و الاساور الي هابين فيها الحين يسونها بالاخيوط يدي كان يعلمنا اياهم من سنين لانهم نفس عقدة الخيوط الي كانو يسونهم احبال للسفينه كانو يتعاونون بشغلهم كله و يحليله يتفنن بعد يسويهم بالكلينكس اذا ما حصل خيوط حواليه عسى الله يبارك في عمرع ان شاء الله







اي يحلات سوالف اول و يحلات عيشتهم صج اني ما عشتها لكني احس بلذتهم و وناستهم لين بقعدون عماتي و يسولفون عن لعبهم بالفريج و الحيله و غناويهم لين يلعبون و شلون يدخلون اي بيت من الفريج كان الفريج عبارة عن بيت واحد كل غرفه امبطله و الكل يقدر يدخل و الكل مأمن على عياله اما الحين كل من صاك بابه علي و ما يدري عن جاره



يازين ذيج الايام و يازين سواليفها اندثرت بدون اسباب اندثرت ذيج الايام و ما بقى منها الا الحجي و السوالف الي تروح و اتي
و تنقال مع الحزاوي صارت مثل قصص الخيال و لا كأنها في يوم من الايام كانت موجوده
كانت الكويت عائلة وحده كل منها يعرف الثاني الحين من نفس العائلة و ما يعرفون بعض
ما نقول الا الله يرحم ذيج الايام











الخميس، 11 فبراير، 2010

ذكريات






احلى ما في الذكريات شقاوة الطفولة و الاحلى اذا تعاقب واحد من اخوانكم



لوووووووووووووووول


الله يسلمكم يقولكم ان في يوم من الايام و احنا رادين من المدارس اخواني عسى الله يهديهم كله يتناجرون بالروحه نايمين و الرده نجره و ابوي طووول الطريج و هو يقول بس يا عيال ركدو بس و اهم ماكو و لا شنهم يسمعونه و اهو يقول بس خبري الي يرد من الدوام يكون تعبان مو نشيط ردكو خلاص

و اهم نجرة و صرااااخ قرر ابوي ان يادبهم شوي وقف في براحه و قالهم نزلوا من السيارة

اهم

شنو على ويهم علامه تعجب



واحد يطالع الثاني لا ابوي مو من صجه وين بنزلنا و دار مدارنا رمل وين نروح ، المهم انهم رضوا بالامر الواقع و انزلوا توقعو ان ابوي بقولهم خلاص ركبوا شان يقولهم صكو الباب


الدهشه تارسه ويوهم يعني ما نصعد ، صكو الباب حرك ابوي السيارة و خلاهم بس ظل يطالهم من منظرة السيارة و اهم ساكتين ما يتحركون من مكانهم انا اطالع ابوي و اقوله يبه يعني الحين خلاص بتخليهم يعني و لا شنو ما لك نيه ترجع ... !!



ابوي قاعد يطالعهم من المنظرة و اهو ميت من الضحك قالنا لا تتكلمون و لا تضحكون جدامهم رد لهم و اهم واقفين بمكانهم مو راضين يتحركون وقف يمهم و قالهم يالله ركبوا

ركبو السيارة و الدهشة على ويهم !!


بس حرك ابوي بعد سكوووت طويل بعد ما اظمنوا ان ابوي ما راح يقطهم و يمشي ردوا على هواشهم و ردت حليمه لعادتها القديمة ماكو فايدة

الأربعاء، 10 فبراير، 2010

ليش ساكته ؟؟؟





في يوم من الايام من قدييم الزمان يوم كنا صغار و نحب السهر لي الفجر نطالع باباي و لزوم السهر بفك بو السفينه و عصير سانكست و كتكات ( يمي يمي )



بس ابوي دايما مخرب علينا السهر يمر علينا و اطفي الليتات و التكيف ليييييييييييش ما ادري مع انه كان بالصيف ويغطينا بعد يقول علشان لا يدخل فيكم برد




المهم ابوي قام يسوي معانا هالطريقة كل يوم الى ان خفنا على العطلة انها تخلص و احنا ما سهرنا فيها و لا يوم





اتفقنا ان نتيمع كلنا و ان اليوم راح نسهر لي الفير و ابوي ما راح يخرب سهرتنا اليوم







فقعدنا نخطط و نفكر




لي ما رسينا على بر




اتفقنا ان نيب تب في ماي و نحطه فوق الباب و اذا بطل الباب ينكت عليه





بس كسر خاطرنا قلنا يمكن يتعور لين يطيح عليه تب الماي (يعني طيبين)






ففكرنا و فكرنا





لين ما خططنا ان نربط التب بخيط شفاف بيدة الباب و نثبت التب فوق الكبت الي يم الباب علشان ان بطل يدت الباب ينكت علي الماي بدون لا يطيح التب عليه



بعد خفنا ان يتعور





و الحمد لله مرت تجاربنا على ابوي ايام و ايام






بس طلع محارب و ما يستسلم بسهوله ما توقف عن محاولته لتخريب متعتنا علينا و قول كل واحد وغرفته و طفي الليتات و التكيف و يغطينا و قول تصبحون على خير









لا و تطور






قام يرفس الباب قبل لا يدخل و خلي الماي ينكت بعدين يدخل و يضحك يقول هاهاهاي ما تصيدوني





المشكله ان غرفنا كانت زل و كل يوم نحصل زفه من امي ان الزل كله ماي







هم ما استسلمنا





و قلنا اذا فلت من الماي الي ينكت فوق راسه نحط له طشت ماي تحت اريوله








و نجحت الخطة بس ما وقفنا ابوي عن محاولاته في منعنا من السهر









بعدين قلنا امرنا لله





حطينه راسنا على المخده و نطرنه ابوي لين ما خلص من تجواله الي يسوي كل ليله







بعد ما راح و تاكدنا ان نام








اطلقنه الاشارات في السهر كل واحد ياب معداته ( البفك و العصير و الكتكات )



ايوااااه





و شغلنا التلفزيونو قعدنا نطالع الباباي لين ما خلص





بس ما فينا النوم فقعدنا نغلد الاصوات و كل واحد يغلد احد وقعدنا نضحك لي الفير بعدها صلينا و نمنا









و استمرينا على هالحال لي ما خلصت العطله






بس استغربنه من شي



لين نسولف و نغلد الاصوات الكل يتكلم الا اختي العوده



بس ما عطينا للموضوع اهميه وايد








بعد سنين و سنين كبرنا و لا باختي تطلع شريط و تحطه بالمسجل و لا اووخ مسجله اصواتنا





و ذاك الي مسوي روحه مذيع سوداني



و الثاني الي يهدي اغاني لامي و ابوي و الي يغني اغنية ريمي شخبااااااري





تسمعنا و اهي ميته من الضحك







و احنا نخطط شلون نخطف منها هالشريط و تهددنا انها تسمعا للعايلة الكريمة كلها







عاد بعد محاولات خطفنا منها الشريط و خشيناه عنها و لا يومكم و اهي تطالب باستعاده الشريط لكن محال و محال بعد كل هالسنين عرفنا ليش كانت ساكته اثاريها مهي هينه لووووووووول

انها مجرد قطره !!!







ابحرت يوما في عالمي الصغير اتخيل بما قد تقوم به قطرة من الماء فوجدت اناء من الخزف يتصل به انبوب ضعيف يدخل الماء من ذاك الانبوب حتى امتلأ الاناه و ما زال الانبوب يدخل قطرة تلو الاخرى حتى انفجر الاناء على اخر قطرة ، انها قطرة من الماء ولكنها حطمت الاناء ، قطرة من الماء سببت في انسدال باقي القطرات من الاناء ، لكنها مجرد قطرة ... !!!






مجرد قطرة ...!!
وذاك الكاس قد امتلأ بالمياه و عند حلول تلك القطرة عليه تخلص من بعض القطرات منه لتحل تلك القطرة ضيفة عليه ... لكنها مجرد قطرة !! قطرة اخرجت باقي القطرات !!!



مجرد قطرة ...!!


انها قطرة مجرد قطرة من الماء سببت كل هذا فما بالك بعدة قطرات مجتمعه معاً ... ماذا يا سيحدث يا ترى ان اجتمعت القطرات و تحركت معاً